زيارة مجموعة من أعضاء منتديات الحرية للأب الحنون والعطوف الشيخ عبدالأمير الجمري

 

صورة عند مدخل بني جمرة

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل وسلم على محمد وآل محمد
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لم يحظ تاريخ البحرين الوطني، على مر عصوره، بحضور خاص لشخصية متعددة وممتدة مثل شخصية شيخنا الجليل سماحة الشيخ عبدالأمير الجمري حفظه الله ورعاه. هذا الشيخ الجليل الذي يأسرك بأخلاقه وورعه، وبعلمه الرصين، وبنضاله وتضحياته بنفسه وأهله وماله في سبيل رفعة وطنه وشعبه، وبخصلة الأدب والإبداع التي لم تأت ادعاء كما هي الحال عند آخرين كثيرين... هذا الشيخ استطاع أن يحوز كل تلك الفضائل النفسية والمعنوية، ما جعله أهلا لأن يحل في وجدان أهل هذه البلاد باعتباره الرمز الشعبي الأول، حتى أن شخصيته أخذت شيئا فشيئا لا تحضر إلا عبر البعد الأسطوري بما يختزنه هذا البعد في دواخله وثناياه من جماليات وإشارات لها طاقة كبيرة على اختصار عذابات وتواريخ هذا الوطن الموغل في جروحه حد النشوة والسكر.
حسين السماهيجي
 

في يوم الوفاء ورد الجميل توجه أعضاء منتدى الحرية لزيارة الشيخ الجمري في منزله في بني جمرة.

كل الشكر للأخ جريح الأقدار صاحب المجهود الوافر والذي قام بالتنظيم لمفرده وهنا ونيابة عن جميع من حضر الرحلة نقدم له التحية على ذلك .

بداية الانطلاق

اتفق الأعضاء على أن تكون الانطلاقة من مسجد الشيخ عزيز حيث نصلي صلاة المغرب هناك ونجتمع وننطلق , كان بودنا أن نذهب في باص ولكن لتعذر الحصول على باص انطلقنا بسياراتنا الخاصة وكان مجموعنا تقريبا 15 عضو وانطلقنا بثلاث سيارات.

 

قبل التوجه لمنزل الجمري توجهنا لمقبرة بني جمرة لزيارة قبور الشهداء وقراءة سورة الفاتحة على أرواحهم الطاهرة .

وبعده توجهنا لمكتب الجمري في البداية وكان في استقبالنا هناك الابن الأكبر لسماحة الشيخ الجمري وهو محمد جميل قمنا بالسلام عليه ودخلنا وقمنا بالتحدث معه بداية عن الاعتصام الكبير الذي جرى في بني جمرة منذ عشر سنوات وبعض الأحاديث الأخرى عن سماحة الشيخ حفظه الله تعالى .

بعدها ألقى الأخ جريح الأقدار كلمة موجه لسماحة الشيخ ولتعذر إلقائها أمامه بسبب وضعه الصحي ألقيناها أمام ابنه والحضور في المكتب وهذا هو نص الكلمة :

بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على الرسول الأمين حبيب رب العالمين أبي القاسم المصطفى محمد وعلى بضعته الصديقة الطاهرة التقية النقية وعلى بعلها أمير المؤمنين وسيد الوصيين وعلى أبنائها النجباء الميامين وسلم تسليما كثيرا.

إنني لأقف هاهنا وقفة انحناء وإجلال بالنيابة عن جميع أخواني أعضاء منتديات الحرية على أعتاب قبلت أقداما سعت لنشر العدل والسلام فوق هذه الأرض الأبية، إني لأقف والخجل والألم يعتصراني نظرا لشدة التقصير نحو شخص قدم نفسه قربانا في سبيل تحقيق مطالب شعب هذا الوطن وفي سبيل الحفاظ على الحقوق المسلوبة والحرية المهدورة التي أقرها ديننا الحنيف.

نعم سيدي أبا جميل، فتضحياتك جمة شملت كل صغيرنا وكبيرنا، ذكرنا وأنثانا، عطاءاتك غطت كل قاص و دان، وكلماتك التي شكلت سهما يؤرق أعين الحاقدين ما زال صداها يقرع طبول آذاننا وكأنها للتو قد خرجت من بين ثناياكم.. فنأخذها درسا وعبرة ومشكاة تضيء لنا الدرب الذي نسلكه.

سيدي.. لقد كنت وستبقى أبا عطوفا نستلهم منك الدفء والأمان والاطمئنان.. نعم فلقد كنت تستشعر آلام أبنائك وهمومهم قبل أن يشكوها إليك.. فأي أب أنت يا سيدي.. وأي يد تلك يدك التي تمسح بها على رؤوس أبنائك فتشعرهم بطعم العيش الحاني والحياة الرغيدة.

شيخنا أبا جميل.. وأبانا العظيم..

جئنا إليك اليوم وتسبقنا أكف امتدت لتقبيل أياديكم الكريمة البيضاء وتستلهم منها القوة والإصرار والعزيمة.. جئنا إليك سيدي لنجدد معك العهد والوفاء بأننا باقون على نهجكم سائرون على تلك الخطى والمبادئ التي غرستموها في نفوسنا فأصبحت جزءا منا لا يتجزأ في كل فرد ارتشف من كؤوس الظلم والطغيان.. آخذين من شخصيتكم قدوة صالحة، وكيف لا تكونوا كذلك وأنتم من اتخذ العترة الطاهرة أسوة له في كل خطوة تشرعون بها.

إخواني.. لا يسعنا في ختام هذه الكلمة إلا أن نتوجه بقلوبنا أولا ونرفع أكفنا ثانيا بالدعاء متوسلين بأهل البيت الكرام متضرعين له عز وجل بتعجيل الشفاء والمعافاة لشيخنا الجليل.

وبعد الكلمة ألقى الأخ عجل يا مهدينا دعاء لسماحة الشيخ :

اللهم إننا نتوسل إليك بحق فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها إلا ما عجّلت بشفاء شيخنا الجمري أبي جميل، اللهم بحق عليل كربلاء علي بن الحسين السجاد نسألك أن تمنّ على أبينا العظيم بالصحة والعافية، الله شافه بشفائك وداوه بدوائك وعافه من بلائك يا مجيب دعوة المضطرين ويا كاشف كرب المكروبين أجب دعاءنا بفضل الصلاة على محمد عبدك ونبيك وخاتم رسلك وعلى آل بيته الطيبين الطاهرين..

أَمَّن يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ

أَمَّن يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ

أَمَّن يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ

أَمَّن يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ

أَمَّن يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ

 

وبعد الانتهاء من الدعاء تحدث محمد جميل ابن الجمري(المتحدّث هو صادق) موجهاً الشكر لأعضاء منتدى الحرية على زيارتهم وعلى دعائهم، وقد ذكر لنا عن مدى تأثير دعاء المؤمنين على صحة سماحة الشيخ الجمري في فترة مرضه وذكر لنا حادثة عن الشيخ في فترة العلاج بألمانيا والتي كان هو مرافق له حيث تدهورت حالة الشيخ بشكلٍ حرج وتم جلب طاقم طبي خاص للكشف عليه وقد أخبر الأطباء الابن محمد جميل بأن حالته صعبة واستحالة بقاءه على قيد الحياة لأكثر من نصف يوم حيث أصابت عدة جلطات الشيخ في عينه وكبده وتوقف كل شيء عدا القلب واتفق اغلب الأطباء على ذلك وقالوا حتى لو بقي على قيد الحياة فإنه لن يستطيع الرؤية ولن يستطيع الأكل والتحدث وإنّ عقله سيتأثر وسيبدأ بالهلوسة وفعلاً كانت حالة الشيخ صعبة وحرجة واستمر على هذا الحال لمدة ثلاثة أسابيع مقيد بالأجهزة المحيطة تقريباً بكلّ أعضاء جسمه وبعد مرور الثلاثة أسابيع بدأت حالة الشيخ بالتحسن تدريجياً فبدا يرى الأشياء المحيطة بقربه وبدأ يأكل ويتحدث قليلاً مما حيّر الأطباء والذين اعترفوا بأن ليس لهم دخل بما حدث وإنّ تحسن حالة الشيخ هي معجزة بالنسبة لهم فأخبرهم الابن بأنّ لدينا اعتقادات روحية وهي سبب ذلك وطبعاً قال لنا الابن بأن الفضل يعود لدعاء شعب البحرين لسماحة الشيخ بالشفاء.

كانت حادثة جميلة أثرت فينا كثيرا لذلك نطلب منكم يا أعضائنا الكرام بأن لا تنسوا سماحة الشيخ من صالح دعائكم فهو أحوج ما يكون لدعائكم بارك الله فيكم أعزائي.

تحدث الابن لنا أيضاً عن سماحة الشيخ وذكرياته مع الأطفال حيث أخبرنا بأن الشيخ كان يتلذذ بالحديث مع الصغار ويستمع لهم حتى أنه ينزل لمستوى تفكيرهم.

بعد الانتهاء من الحديث طلب منا الابن أن نصبر لحظات ليأخذنا لنلقي نظرة على سماحة الشيخ ولكن قبل ذلك أخبرنا بأن حالته جداً صعبة وطلب منا عدم التصوير وعدم مصافحته والاكتفاء بالنظرة عليه بسبب وضعه الصحي, كان هذا الأمر صدمة علينا كأعضاء حقيقة حيث كان الكل متلهف لتقبيل رأس أبانا العطوف والتشرف بالسلام عليه ولكن رضخنا للأمر الواقع بسبب حالة الشيخ .

ذهب الابن وأتانا بعد لحظات ليطلب منا أن نسير خلفه لرؤية سماحة الشيخ وصلنا له وألقينا نظرة عليه عن قرب وبما أن سماحة الشيخ لا يستطيع التحدث والرد فقط جلس ابنه بجانبه ليخبره عنا وإننا أتينا لزيارته وأخبره أنهم يودون تسليم باقة ورد لك طبعاً الشيخ كان يريد الرد علينا ولكن لصعوبة ذلك أخذ بالبكاء مما أثر علينا نحن وكان منظراً حزيناً جداً أثر في نفسياتنا.



باقة الورد المهداة للشيخ

سلمنا باقة الورد له وخرجنا من عنده وكانت الحسرة بادية على الجميع لوضع صحة الشيخ وأيضاً لعدم التصوير مع شيخنا الجمري وقبل أن تنطلق قوافلنا أخذنا بعض الصور التذكارية مع الابن محمد جميل وبعدها رجعنا من حيث أتينا وكلنا أمل أن تتكرر زيارتنا إلى هناك ولكن هذه المرة نتمنى أن تكون زيارتنا للشيخ وهو بصحة وعافية إن شاء الله.

اللهم اشف شيخنا الجمري يا الله والبسه ثوب الصحة والعافية إنك مجيب الدعاء.

****

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين والعن الدائم على أعدائهم
من الآن إلى قيام يوم الدين
ســــلام من الله يحيطكم بالرعاية جميعاً ويملأ ضمائركم تفاؤلاً وكرامة وسعادة
ويصيركم أكثر إيماناً وأعظم شأنا
في البداية أتقدم بجزيل الشكر إلى الأخ العزيز جريح الأقدار على هذا الجهد
الجبار وأتمنى له التوفيق
إن شاء الله
الأخوة الأعزاء/
لأول مرة أجدني لا أعرفُ كيف أعبر ولا كيف أكتب ولا كيف أستبصر أمري

في الكتابة شأن هذا الموضوع
يا ســيدي عذراً أمام جهادكم عجز اليراع يخـــــــــــط في معناه
إلى أبي جميل
أعتذر على التقصير
وفي الختام
أشكرك أخي العزيز محمود على هذه التغطية
وأحمد الله الذي وفقني لهذه الزيارة إلى الشيخ الأب الحنون القائد المناضل

الجليل العظيم المفدى صاحب القلب الكبير أبا جميل الشيخ عبد الأمير الجمري

ونتمنى أن نزور القائد المفدى بحال أحسن من هذا الحال إنشاء الله

معذرة على التقصير
أخوكم بو امـــــــــــــــــــــل
****



ليتني كُنت معكم فأفوز فوزاً عظيما بزيارة هذا الرجل العظيم
والشيخ الجليل الوالد الفاضل / الشيخ عبدالامير الجمري
الذي أحببناه دون أن نراه ونلتقي به، فهنيئاً لكم يا من تشرفتم بزيارته
واسمحوا لي أن أشارك معكم بإهداء هذا البيتين الشعر للوالد الفاضل
الشيخ عبدالامير الجمري ، وأسئل الله له الشفاء العاجل وأن يمن عليه
بالصحة والعافية إنه على كل شيء قدير



إذا غاب جسمي عن مقامك سيــــدي *** فما غاب يوماً حمـاك ودادي
وكم من جليس لم يغب عنك شخصه *** وأنت بوادٍ وهو عنك بوادي



وفي نفس المعنى أقول أيضاً هذا البيتين الشعر
إنما إليكم أهلي وأحبتي أعضا ومشرفي منتديات الحرية



إذا غبت عنكم يا أحباء مهجتــــي *** فما غاب عنكم خاطري وضميري
أغيب بشخصي عنكم ومشاعري *** تزاوركم في غيبتي وحضـــوري


هذا ما استطعت عليه فاقبلوا أحبتي من أخيكم مشتاق ولو هو قليل

مشتاق

**********

بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على الرسول الأمين وعلى آل بيته الطاهرين ومن سار على دربهم بإحسان إلى قيام يوم الدين
الشكر الجزيل لكل إخواني أعضاء منتدى الحرية الأعزاء على تلبيتهم الدعوة والحضور للقاء الوالد الكبير سماحة الشيخ عبدالأمير الجمري .......
ولا أظن بأن هناك داع لتقديم الشكر لي من قبل الأعضاء .... فالشكر لله أولاً وأخيراً الذي وفقنا لهذه الزيارة ... وأنا لم أقم إلا بأقل من الواجب لشخص قدم نفسه وماله وصحته فداءا لخدمتنا وخدمة شعبه الأبي.....
يا لها من لحظات .... تلك التي قضيناها إلي جانب شيخ الحرية .... لحظات اعتصر لها الفؤاد ..... وتقرحت الأعين لما رأته ..... وقرعت الأسماع مدوية لما تردد من ثغر الشيخ الجليل عندما خاطبه ابنه محمد جميل وأخبره بمقدمنا لأجله ...... كان أبانا يحاول رد العرفان ... ولو بكلمة تتسلل إلينا حتى لو كلفته أغلى الأثمان .... لكن صحته وإرادة رب العالمين حالت دون تلبيته لرغبته ..... فعبر عن رده للعرفان بدموع ترقرقت من عينيه التي طالما أرقها السهر والتي طالما غدت ساهرة لحماية شعبه وأبناء وطنه .
فسلام لك يا شيخ الحرية من قلوبنا ..... سلام لك من جندك المتيمون بحبك ......
واسأل المولى أن يمن على أبينا بالصحة وموفور العافية .....وأن يمد في عمره ويجعله سندا لشعب انحنى ظهره من شده الويلات والاضطهاد الذي لاقاه .....

هذه هي الأبيات التي كتبتها وقد تم نقشها على بطاقة الإهداء التي أرفقت مع باقة الورد لأبينا الحنون وأظن أن الأخ محمود قد نسى عرضها في المشاركة:
إذا رُمْتَ التزوّدَ في دنـــاكَ****وناشدتَ الزمان عن الجمال ِ
وصار الصبحُ عندك قمطريـرا****خلا ليلاكَ من روح التسالي
فضاعت منك آمـــالٌ وأبلتْ****بلاءَ الشؤم أقمــارُ الليالي
فأسلمتَ الأنـــا لليأس قسرا ****وخابت في دياجيك المعالي
ألا يا صــاح فلتنهض عجالا****وحلّق حول أعلام الجـلال ِ
رموزٌ صــاغها التبرُ المصفّى****مصاديقُ الجميل من الخصال ِ
فهيا طُفْ ببيت المجد هيــّـا****تلبّي والهــوى أزكى مقال ِ
سلامٌ من سحيق القلب حبـــّا****إلى روح البطـولة والنضال ِ
إلهي أيــــادينا إليك سؤولةٌ****بآل المصطفى و همْ خير آل ِ
أيا ربّ طوّلْ إلى الشعب عمره****واحفظ أبانا إنه شيخُ الغـوالي

*******

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل وسلم على حبيب القلوب نبينا محمد وعلى أهل بيته الذين أذهبت عنهم الرجس وطهرتهم تطهيرا ....
بعض الصور التي استطاعت الكاميرا المحترمة التقاطهم بأعلى ما تملكه من جوده .....
في مجلس الشيخ الجمري ...



قراءة الفاتحة على قبور الشهداء
 

بسم الله الرحمن الرحيم...
اللهم صل وسلم على حبيب القلوب نبينا محمد وعلى أهل بيته الذين أذهبت عنهم الرجس وطهرهتم تطهيرا ....
وصلني للتو .....
شكر خاص من الشيخ الجليل عبد الأمير الجمري على لسان ابنه الأكبر محمد جميل لكل أعضاء منتديات الحرية على الزيارة الكريمة التي قاموا بها إلى سماحة الأب العطوف أبو جميل والذي أعرب عن ارتياحه الشديد لها .... ويقدم الشيخ الجليل لكل الأعضاء عظيم الامتنان والتقدير والشكر للزيارة الميمونة وفي نفس الوقت فانه يقدم اعتذاره على عدم مقدرته التلفظ بكلمات الشكر والعرفان لكل الأعضاء على ما قدموه..
كما أن عائلة الشيخ عبدالأمير الجمري يتقدمون بالشكر الجزيل لكل أعضاء منتدى الحرية على هذه اللمسة والمبادرة الكريمة ... ويسألون المولى أن لا يريكم مكروه وأن يجازيكم خير الجزاء على ما قمتم به ...
أما من جانبنا نحن أعضاء منتديات الحرية .... فنقول لهم لا شكر على واجب .... وهذا هو أقل القليل الذي يمكننا تقديمه ... فو الله لو كان شفاء الشيخ الجمري يحتاج إلى اقتطاع جزء من صحتنا لما توانينا ثانية في تقديم الصحة له .... ولو كان بالإمكان إنقاص جزءً من العمر لإطالة عمر شيخنا الجمري لكان ذلك فخراً وشرفاً لنا...
اللهم شاف شيخنا الجمري وجميع مرضانا ومرضى المؤمنين والمؤمنات .... وألبسهم ثوب الصحة والعافية ...
آمين يا رب العالمين
تحياتي وخالص امتناني
أخوكم
جريح الأقدار.

*********

عزيزي جريح الأقدار أرى انه لا يسعني الكتابة
ولا أجد غير ترديد ما قلت

أما من جانبنا نحن أعضاء منتديات الحرية .... فنقول لهم لا شكر على واجب .... وهذا هو أقل القليل الذي يمكننا تقديمه ... فو الله لو كان شفاء الشيخ الجمري يحتاج إلى اقتطاع جزء من صحتنا لما توانينا ثانية في تقديم الصحة له .... ولو كان بالإمكان إنقاص جزء من العمر لإطالة عمر شيخنا الجمري لكان ذلك فخراً وشرفا لناً...
اللهم اشف شيخنا الجمري وجميع مرضانا ومرضى المؤمنين والمؤمنات .... وألبسهم ثوب الصحة والعافية ...
آمين يا رب العالمين.

المصدر:

http://www.al7orea.org

وصلة الموضوع قبل التعديل من قبل المكتب:

http://www.al7orea.org/forum/showthread.php?t=12283